بيان،التوفير بالفاتورة”


نظرا للأوضاع الاقتصادية العامة والارتفاع المستمر بكلفة المحروقات وخصوصا مادة المازوت.
حيث اصبحت مادة المازوت تمثل ٧٨٪؜ من قيمة الفاتورة.
و٩٥٪؜ من كلفة الفاتورة تدفع بالدولار النقدي،
لذلك،
اصبح من الضرورة جدا تحويل الاشتراك الى “عداد”.
واعتماد التقنين الذاتي اليومي المكثف وبانتظام:
١- فصل الديجنكتور يوميا لمدة زمنية تختارونها.
٢- استعمال مسخن المياه ساعتين صباحا ومساء كحد أقصى.
ضروري فصل التيار عنه عند التوقف عن استعماله.
٣- استعمال اجهزة التبريد والتدفئة فقط عند اللزوم وفصل التيار عنهم عند مغادرة الغرفة.
٤- استعمال الانارة فقط بالغرف المتواجدين فيها وفصل التيار عنها عند مغادرتها.
٥-الالتزام بهذه التدابير يوميا نتيجته توفير شهريا بكمية الكيلوات المستهلك ما لا يقل عن ٢٠٪؜ .
-كل ساعة تقنين يوميا توازي ٥٪؜ من قيمة الفاتورة.

  • سنثابر بإصدار الفواتير بالكلفة وبالمقابل علينا تحصيلها بالكامل.
    -آملين ان يتم إعادة تأمين مادة الفيول لمؤسسة كهرباء واعادة تشغيل معاملها للتوفير على المستهلك ما لا يقل عن ٤٠٪؜ .

Author: operations

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.